واتسآب يطلق ميزة طال انتظارها على أجهزة آيفون

9

ت + ت – الحجم الطبيعي

طرح تطبيق واتساب WhatsApp، خلال هذا الأسبوع، ميزة جديدة تسمى “ردود الفعل” والتي تتيح لمستخدميه التفاعل مع الرسائل الواردة بمجموعة محددة من الرموز التعبيرية، وعلى ما يبدو أن عملاق التراسل الأشهر يعمل على ميزة أخرى طال انتظارها.

وبحسب ما ذكره موقع “engadget”، أضاف تطبيق واتساب خيارا جديدا يسمح للمستخدمين بتقييد أفراد معينين من رؤية الحالة الخاصة باتصالهم الإنترنت أو ما يعرف بين مستخدمي التطبيق بميزة “آخر ظهور”.

ووفقا لموقع “WABetaInfo”، المتخصص في رصد مزايا واتساب الجديدة، يوفر أحدث إصدار تجريبي من تطبيق iOS الخاص بـ WhatsApp، على هواتف آيفون إعدادات متقدمة لإدارة صورة الملف الشخصي، إلى جانب المزيد من أدوات الخصوصية للتحكم بطريقة عرض خاصية “آخر ظهور”، و”صورة الملف الشخصي”، وميزة “حول”.

وإذا لم تكن معتادا على استخدام هذا الجزء من واتساب، تشير خاصية “آخر ظهور” Last Seen إلى توقيت آخر مرة استخدمت فيها التطبيق، مما يتيح لجهات الاتصال الخاصة بك معرفة آخر مرة كنت متصلا فيها بالتطبيق، وهي أيضا طريقة لمعرفة ما إذا كان من المحتمل أن تكون جهة الاتصال قد شاهدت رسالتك حتى إذا كان قد تم إيقاف تشغيل الإيصالات بالقراءة.

ولفترة من الوقت الآن، سمح واتساب لمستخدميه بتحديد من يرى حالة الاتصال الخاصة بهم من بين جهات الاتصال الخاصة المشاركة بالخدمة، حيث يمكنك تعطيل الميزة تماما، ولكن لم يكن لديهم القدرة على منع أفراد محددين من رؤية حالة آخر ظهور دون غيرهم.

ومع ذلك، يضيف الإصدار التجريبي رقم 22.9.0.70 من تطبيق واتساب على نظام التشغيل iOS، خيارا جديدا يسمى “جهات الاتصال الخاصة بي باستثناء …”، ضمن قسم إعدادات آخر ظهور Last Seen من إعدادات الخصوصية بالتطبيق.

شاهد ايضا  "واتساب" يحذر 2 مليار مستخدم من أمر خطير

وأوضح متتبع واتساب “WABetaInfo”، أن إضافة جهة اتصال ما ضمن قائمة “جهات الاتصال الخاصة بي باستثناء”، يمنعها أيضا من رؤية “الحالة” أو status، حيث يقوم واتساب بتنفيذ المزيد من عناصر التحكم الدقيقة لتعزيز خصوصية المستخدم لكل من صور الملف الشخصي وأقسام محددة.

ونظرًا لأن الميزة الجديدة قيد الاختبار التجريبي حاليا، على كل من إصدارات واتساب على أندرويد وiOS، فمن المحتمل أن تكون متاحة رسميا في وقت ما قريبا.

 

طباعة
Email




Leave A Reply

Your email address will not be published.